كتاب الإسلام دين الفطرة

نبذة عن الكتاب

كتاب الإسلام دين الفطرة عبارة عن شرح للآية الكريمة: (فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا ۚ فِطْرَتَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا ۚ لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ) بقلم أستاذ البصيرة عبدالوهاب حسين.

مقتطف من الكتاب

المنطق الذي يقوم عليه الدين الإلهي الحق – الإسلام الحنيف -: وجوب معرفة الحق ورعايته والعمل به في جميع الظروف والأحوال، وإن في ذلك منافع الأفراد والمجتمع الحقيقية، ووصول الأفراد إلى كمالهم التربوي المقدر لهم واللائق بهم، ووصول المجتمع إلى كماله الحضاري المقدر له واللائق به، وليس للأفراد والمجتمعات مصلحة حقيقية ولا كمال حقيقي ولا سعادة حقيقية وراء جهل المعارف الحقة ومخالفتها وتجاهلها وعدم العمل بها.

هوية الكتاب

اسم الكتاب: الإسلام دين الفطرة

تأليف: أستاذ البصيرة عبدالوهاب حسين

نشر: دار الوفاء للثقافة والإعلام

عدد الصفحات: 80 صفحة

تحميل الكتاب PDF

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى